الخميس، 5 يناير، 2012

لا تخف ولا تخاف



  
أمطر علي بشوق الحٌب فأنا أشعُر بجفاف وجفاف

لم أكن أعلم أن قلبي بدون شوقك ينزُف في حناياه الضفاف ..!!

و كٌل ذنبي بأنني ملئتُ ِفؤادي ببعض من الحٌب والعفاف

فـ أمطر علي بشوق أمطر و أمطر ولا تخاف

وأسكب بـ فيء الحٌب  قليلا من الإخلاص فما مر بنا من السنين عُجاف

أسكُب لا عليك  فـ جراح القلب تنتظر سٌقياك بٍكُل  عمقً شغاف

أسكٌب ولا تخف ولا تخاف

فـ دهري قد  شاب بي  وطاف

و أن أردت  بأن تقضي  لي فـ أقضي بعدلك وأحكم لي بإنصاف

  ولكن قبل أن تُطلق أحكامك أخبرني ألم يحن موعد  لذات القطاف ..!!

عَروب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق